منتدى يوغي جي اكس gx

للمـبـارزين المحـتـرفـيـن. منتدى أبطال يوغي.. منتدى أبطال يوغي.


    يوغي يو

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 155
    السمعة : 1
    تاريخ التسجيل : 06/01/2010
    الموقع : http://khaled1352010.ahlamontada.com/forum.htm

    يوغي يو

    مُساهمة  Admin في الخميس يناير 14, 2010 10:46 am

    مبارزة الوحوش ما هذه اللعبة ؟

    ما هذه اللعبة و ما سرها؟
    (بطاقات اليوغي) التي غزت محلات الألعاب بعد عرضها في القنوات الفضائية في مسلسل كرتوني ( يوغي أوه). قبل تعريف وشرح اللعبة لابد من التعريف بالبطل يوغي أوه هو صبي جاء إلى مصر ارض الفراعنة ليحصل على بطاقات اليوغي ليستخدمها في الخير ويبدأ في محاربة الأشرار وكلما فاز في جولة حصل على البطاقات وأطاح بالأشرار.
    بطاقات اليوغي أوه عبارة عن بطاقات ورقية تشبه أوراق الكوتشينة يتراوح سعرها ما بين 5 إلى 50 ريال، مرسوم عليها وحوش وأشخاص غريبة الشكل كرجل بعين واحدة وجسد تنين. وهكذا فهي ضرب من جنون الأنمي الياباني المعروف عن حبه للأساطير والخرافات. ولها عدة أقسام تسمى تبعا للوحش الذي تضمه وهي كالتالي أرضي، جوي، ناري، بحري، مظلم، مضيء.
    وتتباين قوة بطاقات اللعب، وهناك بطاقات سحرية, وأخرى أفخاخ للخصوم, إضافة إلى بطاقات الوحوش المدمجة.
    على يمين أي بطاقة دوائر ترمز لمستوى الوحش وتبدأ من الثالث، وفي أسفل البطاقة هناك نقاط الهجوم ونقاط الدفاع. وفي داخل إطار يوجد تعريف مختصر للوحش المرسوم في البطاقة ولكل وحش قصة تذكر في المسلسل الكرتوني. الشاب ياسين مسعود (20 عاما) يعمل في محل (جيم ماستر) المتخصص في الألعاب الإلكترونية, الى جانب أنه طالب جامعي متخصص في قسم اللغات الأجنبية, وهو مهتم بتقنية الألعاب الحديثة, وكل ما هو جديد في عالم (الأنمي).
    يؤكد ياسين أنه تعلم أصول اللعبة وقوانينها من خلال مشاهدته للمسلسل الكرتوني (يوغي أوه) وقراءته عنها في الإنترنت.
    يقول: هي لعبة تحتاج إلى التكتيك والإستراتيجية والذكاء وسرعة إجراء العمليات الحسابية. فرغم صعوبتها إلا أن الصغار والكبار ومن الجنسين يلعبونها. يضيف ياسين «اللعبة للصغار والكبار معا, حتى أن الشباب في الجامعة وفي المقاهي صاروا يلعبونها ويتنافسون فيما بينهم في الحصول على أقوى بطاقات اليوغي أوه». ياسين يؤكد أنه حصل على بطاقات تحمل أقوى الوحوش ولا يفكر في بيعها ولو وصل سعرها إلى ألف ريال للبطاقة الواحدة.

    ما الهدف منها؟
    يقول ياسين «الأكيد هو الفوز أولا وأخيرا، ولكن لا بد من تحديد الهدف أكثر فمثلاً تكون المبارزة على أساس الفائز يأخذ من خصمه بطاقة نادرة». أما عن كيفية اللعب بها فيقول «عدد اللاعبين اثنان كل واحد منهما يملك 40 أو أكثر من البطاقات، ويضع 15 بطاقة جانبا كما يضع أمامه ارض الملعب (عبارة عن ورقة مستطيلة الشكل بها خانات للبطاقات). تبدأ اللعبة بالاقتراع أيهما يبدأ والبادئ يسحب 6 بطاقات من رصيد الـ40 بطاقة، واللاعب الآخر يسحب 5 بطاقات فقط. تستمر اللعبة وكل لاعب يريد القضاء على وحوش خصمه فمثلا اللاعب الأول يرمي بطاقة على ارض الملعب قوة هجومها 1200 نقطة بالتالي سيقضي على خصمه لأن قوة وحشه اقل من ذلك، فيقضى عليه ويرمى في المقبرة (مكان مخصص للأموات على أرض الملعب) ولكن يستطيع إخراجه من المقبرة باستخدام magic card ويمكن استدعاء الوحوش المدمجة ببطاقة سحر تسمى polymerization كما يستطيع اللاعب استخدام بطاقات الأفخاخ ولكن عليه أن يكون حذراً وذكي جداً في اللعب بها». يضيف ياسين «أرض اللعبة قد تكون عشبية بمعنى إن اللاعب 1 يضع بطاقة في خانة يحدد أرضية اللعبة فإذا كانت عشبية فإن جميع الوحوش العشبية ستكون قوية والعكس صحيح ويمكن تغيير الأرضية ببطاقات خاصة». اللعبة تشترط على اللاعب أن يكون ملم بقوانينها ويعرف سر كل بطاقة وكيفية استخدامها.

    من هو الفائز في اللعبة؟
    يقول ياسين «الفائز هو الذي يقضي على وحوش خصمه، وإذا امتلك بطاقات الإله الفرعوني فسيكون احتمال فوزه كبير جداً».
    الشاب ياسين وغيره من الشباب المراهقين صارت هوايتهم جمع بطاقات اليوغي أوه، فجيوبهم مليئة بهذه البطاقات، ويتابعون جيدا أخبارها على مواقع أجنبية في الإنترنت وهم ينتظرون بفارغ الصبر الجزء الثالث من المسلسل يوغي أوه الذي كان يعرض على الإم بي سي 3.
    في منتديات عالم الأنمي والألعاب على الإنترنت حديثهم يدور حول البطل يوغي وبطاقات اللعبة حتى أنهم يختارون أسمائهم باسم الأبطال في المسلسل، يوزعون البطاقات ويبيعون الواحد منها بـخمسة ريالات وقد تزيد تبعا لقوة الوحش وإذا كان نادرا قد يصل ثمنها إلى أكثر من ألف ريال، وأكثرهم متخوفين منع عرض المسلسل يوغي أوه لأنه يتحدث عن أساطير وموز خفية يفهمها هذا الجيل من باب التحريم مثلما حدث للمسلسل بوكميون الشهير.
    الأولاد والبنات على اختلاف مراحل تعليمهم فإنهم يغتنمون كل لحظة في المدرسة ولو كانت خمس دقائق لتبادل البطاقات فيما بينهم، رغم منعها من قبل إدارات المدارس إلا أنها صارت جزء منهم لا يمكن الاستغناء عنها.
    لعبة يوغي أوه موجودة على أقراص البلاي ستشين ويمكن اللعب بها مع لاعب آخر شرط أن يكون أمين جدا لأن كل لاعب سيرى بطاقات الآخر على شاشة التلفزيون.

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 24, 2017 4:42 pm